تكليف "باسم عبدالكريم ناصر" مديراً لشركة الحفر العراقية !
   |   
بالصور.. متظاهرون يغلقون بوابة مديرية تربية البصرة
   |   
ذي قار تعلن إلغاء أمر نقل الكلية العسكرية الرابعة إلى واسط
   |   
البصرة تسجل 239 إصابة و 8 وفيات
   |   
ضبط تلاعب في وزن البضاعة سبب هدراً بالمال العام في منفذ أم قصر الشمالي
   |   
وثيقة.. تكليف شناوة قائدا لشرطة واسط
   |   
منح اجازة استثمار لبناء اكثر من 1000 وحدة سكنية في البصرة
   |   
شركة غاز الجنوب تساهم في تطهير وتعفير الاحياء السكنية بالبصرة
   |   
البصرة تسجل 29 إصابة بكورونا
   |   
تصدر منطقة الحيانية باصابات كورونا بـ5 حالات
   |   
 
 
 
 Ù„ا يتوفر نص بديل تلقائي.
 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
 
 
 

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


المرجع الشيرزاي: رأي المرجعية العليا المتمثلة بسماحة السيستاني السبيل "الانجع والافضل" لحل الخلافات بالعراق

alt

جبا - متابعة:

اعتبر المرجع الديني آية الله مكارم الشيرزاي، اليوم الخميس، رأي المرجعية العليا في النجف المتمثلة بعلي السيستاني السبيل "الانجع والافضل" في حل الخلافات في العراق، داعيا الكتل السياسية العراقية الى الجلوس على طاولة الحوار لتجاوز المشاكل والقضايا العالقة فيما بينهم.  

وقال الشيرازي في بيان نشر على موقعه الرسمي  "نحن نعتقد في مثل هذا الظرف العصيب أن لا طريق لتجنب التجزئة ولا سبيل لاستعادة الأرض المغتصبة إلا من خلال الوحدة الوطنية، وترك المصالح الشخصية الضيقة والنظر لمصلحة العراق الكبرى وعدم الغفلة عن المسؤولية الشرعية تجاه هذا الوطن في هذا الوضع الراهن".

وعبّر عن قلقه بشأن الخلافات والانقسامات التي ظهرت بين الأطياف والكتل السياسية العراقية المختلفة، بالتزامن مع سيطرة مجاميع ارهابية  مسلحة على اراض واسعة في العراق.

 واعرب عن تمنياته بأن "يجلس جميع الأطياف السياسية علي طاولة الحوار، يجمعهم حب الوطن وطلب رضا الله تبارك وتعالي، وأن يتنازلوا عن بعض مطالبهم بشكل معقول وبما يحقق وحدة بلدهم، حتي ينقذوه من الاحتلال والانقسام، ويبنوا عراقاً قوياً‌ مقتدراً عامراً".

 ولفت الى انه "أعتقد من الضروري وقبل فوات الأوان أنه لا بد أن يكون رأي المرجعية الدينية في العراق المتمثل برأي سماحة آية الله العظمي السيستاني هو السبيل الأنجع والأفضل والمتعين في حل هذه الخلافات".

 وكانت المرجعية الدينية العليا في النجف قد جددت، الجمعة الماضية، دعوتها للكتل السياسية الى الاسراع بتشكيل الحكومة الجديدة في البلاد، فيما المحت الى ضرورة ان يتنازل بعض السياسيين عن مناصبهم وما حققوه من مكاسب في الانتخابات التشريعية التي جرت مؤخراً في رسالة ضمنية على ما يبدو الى رئيس الحكومة المنتهية ولايته نوري المالكي بالتنحي من منصبه والذي يصر على شغله للمرة الثالثة.

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com