حراس امنيون في حقول نفط البصرة يتظاهرون للمطالبة بالتثبيت على ملاك الوزارة
   |   
انتشال رأس حفارة اعماق في ميناء ام قصر الجنوبي
   |   
فريق تطوعي " يوزع ( ١٠٠٠ ) سلة غذائية للعوائل الفقيرة و المتعففة في ميسان
   |   
احتراق صهريج على الطريق السريع بين ذي قار والبصرة
   |   
مستشفى القرنة تفرض (مسحة ) على المراجعين لتلقي العلاج في الطوارئ
   |   
البصرة تسجل انخفاضا بتسجيل 399 اصابة بالوباء
   |   
البصرة تسجل 414 أصابة ضمن عتبة اكثر 4 آلاف إصابة بكورونا سجلها العراق لأول مرة منذ شهور
   |   
ضبط تلاعباً بعقارات قيمتها 100 مليار دينار في مركز البصرة
   |   
نائب : بيع الخمور في مطار البصرة مخالفة دستورية وقانونية
   |   
بالصورة : حظر التجوال الصحي الشامل في قضاء الفاو جنوب البصرة .
   |   

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


بطرسيان يدعو الاجهزة الامنية الى منع بيع العاب الأطفال الخطرة والمفرقعات النارية مع قرب عيد الاضحى المبارك

جبا - خاص:

طالب عضو مجلس محافظة البصرة ، نوفاك ارام بطرسيان ، الاجهزة الامنية بمنع بيع وتداول العاب الأطفال الخطرة ومنها العاب الأسلحة ،  والمفرقعات النارية ، مع قرب عيد الاضحى المبارك ،  داعيا قيادة الشرطة الى اتخاذ الاجراءات رادعة بحق المخالفين".

وقال بطرسيان في تصريح لجريدة البصرة (جبا) أن"بيع العاب الأطفال التي تشجع العنف ، وهي ممنوعة بموجب القانون وخاصة تلك المشابهة بالأسلحة النارية تشكل خطراً على حياة الأطفال ، مبينا أن "تلك الألعاب سببت إصابات خطرة لعدد من الأطفال سابقا، بالإضافة إلى كونها تنمي وتشجع على ثقافة العنف لديهم ، مشددا على ضرورة اتخاذ الاجراءات الكفيلة بحق التجار وأصحاب المحال المخالفين".

وأضاف بطرسيان، أن "بيع العاب الأطفال المثيرة للعنف ممنوعة بموجب القانون وخاصة تلك المشابهة بالأسلحة النارية والتي تشكل خطراً على حياة الأطفال"..

ودعا بطرسيان أصحاب محال بيع العاب الأطفال في المحافظة الى الانصياع للنظام والقانون ، وعدم بيع تلك الألعاب خلال أيام عيد الأضحى ، داعيا السلطات التنفيذية الى تشكيل لجان رقابية في جميع الأسواق لمنع بيع وتداول الالعاب".

 

يذكر أن" العراق شهد بعد سقوط النظام السابق ، وبسبب عدم وجود الرقابة الكافية على دخول كميات هائلة من لعب الأطفال المروجة إلى العنف والقتل ، بالاضافة الى رخص ثمنها ، مما شجع ولع الأطفال بهذه الألعاب".

وكما تعتبر الألعاب النارية من أسباب التلوث الكيميائي والفيزيائي، وكلاهما أخطر من الآخر، فالرائحة المنبعثة من احتراق هذه الألعاب تؤدي إلى أضرار جسيمة، بالإضافة للأضرار الكارثية التي قد تنتج عن انفجار الألعاب النارية إذا كانت مخزنة بطريقة خاطئة.

 

 
 
تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com