النائب الأول لمحافظ البصرة يحث برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية على بذل جهودهم لانعاش السياحة في مناطق الاهوار
   |   
شرطة البصرة تتوعد سائقي دراجات التوصيل (الديلفري) المخالفين لقواعد المرور
   |   
جامعة البصرة تظفر بميداليتين في قمة الجامعات الآسيوية
   |   
منبئ جوي: موجة غبار قادمة من بغداد إلى البصرة في الساعات المقبلة !
   |   
نزاع عشائري يسفر عن اصابة 3 اشخاص في القرنة شمال البصرة
   |   
النائب الاول لمحافظ البصرة يطلع على نصب ومتحف شهداء انتفاضة ١٩٩٩/٣/١٧ لإعادة تأهيله من جديد
   |   
وثيقة : طبيب اسنان يجري عمليات تجميل بالبصرة!
   |   
بالصورة .. استمرار فعاليات معرض الزهور على حدائق مدينة البصرة الرياضية
   |   
بالوثيقة .. وزارة المالية تمول حساب البصرة لصرف رواتب موظفي ديوان المحافظة والمتعاقدين بقرار 315 و 310
   |   
70 حقل للدواجن مهددة بالإغلاق في البصرة بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف
   |   

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


بطرسيان يدعو الاجهزة الامنية الى منع بيع العاب الأطفال الخطرة والمفرقعات النارية مع قرب عيد الاضحى المبارك

جبا - خاص:

طالب عضو مجلس محافظة البصرة ، نوفاك ارام بطرسيان ، الاجهزة الامنية بمنع بيع وتداول العاب الأطفال الخطرة ومنها العاب الأسلحة ،  والمفرقعات النارية ، مع قرب عيد الاضحى المبارك ،  داعيا قيادة الشرطة الى اتخاذ الاجراءات رادعة بحق المخالفين".

وقال بطرسيان في تصريح لجريدة البصرة (جبا) أن"بيع العاب الأطفال التي تشجع العنف ، وهي ممنوعة بموجب القانون وخاصة تلك المشابهة بالأسلحة النارية تشكل خطراً على حياة الأطفال ، مبينا أن "تلك الألعاب سببت إصابات خطرة لعدد من الأطفال سابقا، بالإضافة إلى كونها تنمي وتشجع على ثقافة العنف لديهم ، مشددا على ضرورة اتخاذ الاجراءات الكفيلة بحق التجار وأصحاب المحال المخالفين".

وأضاف بطرسيان، أن "بيع العاب الأطفال المثيرة للعنف ممنوعة بموجب القانون وخاصة تلك المشابهة بالأسلحة النارية والتي تشكل خطراً على حياة الأطفال"..

ودعا بطرسيان أصحاب محال بيع العاب الأطفال في المحافظة الى الانصياع للنظام والقانون ، وعدم بيع تلك الألعاب خلال أيام عيد الأضحى ، داعيا السلطات التنفيذية الى تشكيل لجان رقابية في جميع الأسواق لمنع بيع وتداول الالعاب".

 

يذكر أن" العراق شهد بعد سقوط النظام السابق ، وبسبب عدم وجود الرقابة الكافية على دخول كميات هائلة من لعب الأطفال المروجة إلى العنف والقتل ، بالاضافة الى رخص ثمنها ، مما شجع ولع الأطفال بهذه الألعاب".

وكما تعتبر الألعاب النارية من أسباب التلوث الكيميائي والفيزيائي، وكلاهما أخطر من الآخر، فالرائحة المنبعثة من احتراق هذه الألعاب تؤدي إلى أضرار جسيمة، بالإضافة للأضرار الكارثية التي قد تنتج عن انفجار الألعاب النارية إذا كانت مخزنة بطريقة خاطئة.

 

 
 
تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com