ضبط معاملات كمركية مزورة في منفذ الشلامجة
   |   
نفي عراقي برفع أسعار استيفاء الرسوم على السلع الواردة من الكويت
   |   
إنتشال الغريق بحري في شط العرب
   |   
مجلس البصرة ينتقد وزارة المالية لوضعها نصوص مواد بائسة تعرقل عمل الحكومات المحلية في إدارة شؤونها
   |   
شل تبيع حصتها في حقل غرب القرنة النفطي الى شركة يابانية
   |   
كهرباء ميسان تنجز أعمال مشروع نصب المحولات في عدد من أحياء العمارة
   |   
النائب الخزعلي يطالب وزارة النقل بتوسعة مطار البصرة الدولي
   |   
الزراعة والمياه النيابية تحذر من انتهاء قطاع الزراعة في جنوب العراق
   |   
اسماء طلاب مديرية الوقف الشيعي في البصرة الذين اكملت وثائقهم
   |   
حكومة البصرة تبحث مع الوكيل الفني لوزارة الاعمار والاسكان والبلديات العامة عددا من الملفات الخدمية والعمرانية
   |   

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

خفض أسعار البيع الرسمية لخام البصرة على مستوى العالم

جبا - متابعة:

خفض العراق أسعار البيع الرسمية لخام البصرة على مستوى العالم في فبراير شباط في ظل تقلص أرباح التكرير وتراجع الأسعار في السوق الفورية ومواكبة لخفض منتجين آخرين في الشرق الأوسط أسعار البيع الرسمية لخاماتهم المنافسة.

 

وقالت شركة تسويق النفط العراقية (سومو) يوم الخميس إن العراق خفض سعر البيع الرسمي لخام البصرة الخفيف في شحنات فبراير شباط المتجهة إلى آسيا 30 سنتا عن الشهر السابق ليصبح بخصم خمسة سنتات للبرميل عن متوسط أسعار خامي عمان ودبي.

 

وأظهرت بيانات تجارية أن هذا أوسع خصم في سعر خام البصرة الخفيف مقارنة مع الخام العربي المتوسط الذي تنتجه السعودية منذ نوفمبر تشرين الثاني 2016.

 

وقالت سومو في بيان بالبريد الإلكتروني إنه تقرر تسعير خام البصرة الثقيل المتجه إلى آسيا في نفس الشهر بخصم 3.75 دولار للبرميل عن خامي عمان ودبي.

 

والعراق ثاني أكبر منتج للنفط بمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ويبيع معظم نفطه الخام إلى مشترين آسيويين.

 

ومن المرجح أن تكون سومو قد خفضت أسعار البيع الرسمية في ظل تراجع الإقبال في السوق على خامي البصرة الخفيف والثقيل.

 

وفي الشهر الماضي عرضت سومو شحنات فبراير شباط من الخامين الخفيف والثقيل عبر عطاءات في بورصة دبي للطاقة لكنها لم تتلق أي عروض مما يشير إلى أن السوق تقيم الخامين بأسعار أقل من أسعار البيع الرسمية لهما.

 

وقال أحد تجار خام البصرة في سنغافورة إن قيمة الخام الخفيف تحميل فبراير شباط ستظل على الأرجح بخصم سعري حيث أدى تراجع هوامش ربح زيت الوقود إلى ضغوط على أسعار الخامات المتوسطة والثقيلة.

 

وخفضت السعودية، أكبر منتج ومصدر للنفط داخل أوبك، أسعار فبراير شباط لخاماتها المكافئة لخامي البصرة الخفيف والثقيل. وتقرر خفض أسعار بيع الخام العربي المتوسط والثقيل إلى آسيا بمقدار 20 سنتا للبرميل لكل منهما.

 

والى ذلك تحرك النفط بعيدا عن أعلى مستوى في ثلاث سنوات يوم الخميس بفعل مؤشرات على أن ارتفاع الخام البالغ 13 بالمئة منذ أوائل ديسمبر كانون الأول ربما بلغ نهايته لكن الأسعار تلقت بعض الدعم من انخفاض مفاجئ في الإنتاج ومخزونات الخام بالولايات المتحدة.

 

وبحلول الساعة 0529 بتوقيت جرينتش بلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 63.50 دولار للبرميل بانخفاض سبعة سنتات عن التسوية السابقة، لكنها مازالت قرب أعلى سعر منذ ديسمبر كانون الأول 2014 البالغ 63.67 دولار للبرميل الذي سجلته في الجلسة السابقة.

 

وبلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 69.10 دولار للبرميل بانخفاض عشرة سنتات عن سعر التسوية السابق لكنها مازالت قريبة من ذروة الجلسة السابقة 69.37 دولار للبرميل وهو الأعلى منذ مايو أيار 2015.

 

ويظهر تزايد الضغط على الأسعار في سوق النفط الحاضرة، حيث خفضت إيران والعراق ثاني وثالث أكبر منتجين للنفط في أوبك هذا الأسبوع أسعار الإمدادات للمحافظة على القدرة التنافسية.

 

وتحظى أسواق النفط بصفة عامة بالدعم من خفض الإنتاج الذي تقوده منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا والذي بدأ في يناير كانون الثاني من العام الماضي ومن المقرر أن يستمر لنهاية 2018.

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com

 

 

تنويه : جريدة البصرة الالكترونية لا تتحمل مسؤولية الاراء والمقالات المنشورة في موقعها، و ليست بالضرورة تمثل رأي الجريدة.كما لاتتحمل الجريدة اي مسؤولية لما ينشر وينسب اليها كالاخبار والصور في غير موقعها الرسمي حتى وان تضمنت شعار او عنوان الجريدة.