حكومة البصرة تبحث مع بعض الوحدات الإدارية والدوائر الحكومية تعارضات المشاريع على تحديث وتوسيع التصميم الأساس لبعض الأقضية والنواحي
   |   
مواطنون يشكون من كثرة قطع التيار الكهربائي في عدد من مناطق قضاء ابي الخصيب
   |   
بلدية البصرة تفتتح حديقة السنبلة بمساحة 1000 متر ضمن حملة "نحو بصرة أجمل"
   |   
وعود برلمانية بدعم البصرة في مختلف المجالات
   |   
عشائر في البصرة تطالب باحترام نتائج الانتخابات وحصول العيداني على اعلى الاصوات
   |   
مصرع وإصابة 4 عمال نظافة “دهسا”في البصرة
   |   
وصول نسب انجاز مشروع الجسر الرابط بين محلة الساعي ومنطقة العباسية الى مراحل متقدمة
   |   
النائب الأول يترأس اجتماعاً مع دوائر المحافظة لبحث إعداد الخارطة الاستثمارية في البصرة
   |   
مسلحون يعترضون مواطناً و"يسلبوّن" دراجته في البصرة
   |   
قائمة بأصناف وأسعار السمك في مزاد الفاو اليوم الخميس
   |   

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


بسبب افتقار البصرة للمسابح.. مدرارس الرافدين تتبنى دورات لتعليم السباحة لكافة الاعمار و لكلا الجنسين

جبا - البصرة / ستارالمنصوري : مدينة البصرة التي تغفو على عشرات الانهار وتحتظن ذراعيها نهرا دجلة والفرات ليتعانقا في مدينة القرنه ويكونان شط العرب النهر الذي يمتد طوله الى مايقارب 180 كم ، ومع ذلك فهي ( البصرة ) تفتقر للمسابح بالرغم من الحاجة الملحة لها في ظل الارتفاع المتزايد لدرجات الحرارة ، مادفع الكثير من البصريين للسباحة في الانهر التي تنعدم فيها مستلزمات السلامة والامان فضلا عن مخاطر التلوث . مدارس الرافدين الاهلية اخذت على عاتقها تعليم الاطفال والشباب من كلا الجنسين رياضة السباحة وذلك بفتح دورات صيفية لمختلف الاعمار ، هذا ماتحدث عنه مدير العلاقات في المدرسة جبار سلمان الى جريدة البصرة (جبا) الذي اشار الى الاسباب التي دعت الى فتح دورات تعليم السباحه قائلا : الفكرة جاءت قبل 3 أعوام كمقترح من مدرس التربية الرياضية باستغلال العطلة الصيفية ومن اجل تفعيل علاقة المدارس بالمجتمع واخذتها ادارة المدرسة على محمل الجد وهيأت المسبح واعلنت عن اقامة دورات التي لاقت اقبالا لاباس به من قبل الاطفال والشباب لتتواصل الدورات للعام الثالث على التوالي باقبال متزايد سيما بعد ان لاحظ اولياء الامور بشكل مباشر مدى الاهتمام والحرص والطريقة السلسة والجيدة من قبل المدرب فيصل ابراهيم وهو واحد من ابرز مدربي السباحة في البصرة وعمل لفترة طويلة مع الفرق البصرية وحقق معها نتائج طيبة على مستوى البطولات المحلية وتخرج من جلبابه العديد من المواهب التي شقت طريقها فيما بعد .. السباحة رياضة ضرورية ويحتاجها اي شخص في حياته ، واوضح سلمان ان الدورات التي اقامتها مدرستة بواقع وجبتين صباحية ومسائية ولكلا الجنسين وباسعار مناسبة جدا فضلا عن تخصيص اوقات للراغبين بارتياد المسبح من مختلف الاعمار ، داعيا المدارس والمؤسسات ان تحذو حذو مدارس الرافدين وتجربتها الرائدة بتعليم السباحة رغم قصر عمرها اذ تاسست عام 2010 الا انها بدأت تخطو خطوات كبيرة للارتقاء بالواقع التربوي فضلا عن الواقع الاجتماعي . من جانبه اشار مدرب السباحة في مدارس الرافدين فيصل ابراهيم الموسوي وهو مدرب السباحة والتجذيف وسكرتير سابق لاتحاد السباحة في البصرة الى الاسباب التي دعت المدارس لتبني اقامة دورات السباحة قائلا : الحقيقة بعد انتهاء السنه الدراسية ارتات ادارة المدرسة في اجتماع ان يقدم كل مدرس مقترح ضمن اختصاصة لاستغلال العطلة الصيفية وكوني مدرس تربية رياضية اقترحت بناء مسبح تعلميمي على غرار المسابح التعليمية في العالم وفعلا تم جلب حوضين من دولة الامارات بطول 10 م وعرض 5 م مع ادواتهما وتم نصب الحوض المكون من البلاستك في الساحة الرياضية المحيطة بالاشجار لتوفر ضلا يمنع وصول الشمس ، وفعلا بدانا منذ 3 اعوام باقامة دورات لكل الجنسين البنات من عمر 6 – 12 والاولاد من 6 فما فوق .. الوجبة الاولىهذا العام سميت وجبة رمضان وتخرج منها العديد من المشاركين حيث تمنح المدارس للمتخرجين 3 انواع من الميداليات وحسب الكفاءة ذهب للذي اتقن السباحة جيدا يلية فضة والاقل تعلما يمنح ميدالية برونزية والحمد لله اغلب المتخرجين اتقنوا السباحة بوضع يؤمن لهم السباحة في اي مكان اخر . . هناك برنامج معد مسبقا فترة الدورة 25 يوم تعليمها وفق اسس علمية ودولية 13 درس يبدا بالتسلسل من السهل للصعب ويتم اكتساب االمهارات وحبس النفس والطوفان وبعد ها سباحة كامنلة وتكرار التمرين وتوافق عضلي عصبي وبعضهم يمكن ان يطور نفسه .. سابقا كان مسبح الادارة المحلية وكان تحت تصرف التربية خير معين لنا وتخرج منه العديد من الابطال .. شخصيا انا مدرب تعلميمي يعني اعلم الرياضي المباديء الاساسية ويجب ا ن ياتي بعدي مدرب يطور السباح وتعلمه انواع السباحة الاربع وللاسف حاليا لايوجد لدينا لعدم وجود مسابح كنا نعلم ونطور ونشركهم بالبطولات وحققنا مراكز متقدمة وهناك دعم ومتابعة وهذا يعود للاتحاد وللمسابح التي الغيت .. اليوم البصرة تفتقر للمسابح بع ان كانت تمتلك 8 مسابح بالرغم من محاولات من قبل وزارة الشباب والرياضة لبناء مسابح منها ما تم افتتاحه في الاقضية والنواحي ونحن بمركز المدينة بانتظار اكتمال المسبح الاولمبي الذي يجري العمل به حاليا ليكون متنفسا للسباحين ومن خلاله يمكن عوده السباحة البصرية الى سابق عهدها ". وناشد الموسوي الجهات المعنية باستغلال الانهر والسواحل وطرحها للاستثمار من اجل انشاء اماكن للسباحة التي يتطلع اليها معظم الشباب في فصل الصيف وتكون خير معين لاقتصاد البلد الى جانب مردودها السياحي واضاف : كان لدينا ساحل ترابي رملي على ىشط العرب والان انعدمت كل هذه استغلت بنايات وعوامات وهناك اماكن ممكن ان تحال للاستثمار وان تستغل سياحيا ماتعطي جمالية للمدينة فضلا عن مردودها المالي وكانت لحكومة البصرة المحلية مقررات لتطوير الكورنيش وشط العرب على غرار ابو ظبي ولكن هذه المشاريع توقفت بسبب الازمة المالية . التدريسي بجامعة البصرة علاء جاسب وولي امر احد المشاركين بالدوره قال : الحقيقة هذه فرصة جيدة وكنت ابحث عن هكذا نشاط حتى اعلم ابني السباحة وشاهدته من خلال لافته اعلانية وفعلا كانت تجربة جيدة خصوصا وان البصرة تفتقر للمسابح وان المسبح الذي وفرته هذه المدارس مناسب لاعمار الاطفال ويبعد الخوف عنهم بوجود مدرب محترف والان اغلب المشاركين وضعوا ارجلهم على الطريق وتعلموا السباحه بوقت قياسي بفضل الرغبة والحماس والاندفاع الذي وجدوه من خلال الدرس ، ودعا جاسب المدارس سيما الاهلية منها للاقتداء بهذه التجربة الذي وصفها بالناجحة كونها تمتلك من الامكانيات المادية مايساعدها على انشاء مسابح تكون خير عونا للاطفال والشباب لتعلم السباحه وبامكانهم استغلال درس التربية الرياضية للسباحة . فيما اعرب المشارك محمد يوسف عن سعادته لتعلمه السباحة في مدارس الرافدين بعد عجز عن تعلمها في الانهار بتوفر ظروف السلامة والامان والمدرب الجيد الذي استطاع ان يقتصر الوقت له بتعلم السباحة ليتمكن فيما بعد من ارتياد المسابح والشواطيء بدون خوف . يذكر ان مدارس الرافدين التي تاسست حديثا سرعان ماتوسعت لتشمل مدارس ابتدائية مختلطة ومدارس متوسطة واعدادية للبنات والبنين كلا على حده ، وكان لها اثرا واضحا بالارتقاء بالمستوى التربوي في محافظة البصرة .