"الأنفاس الاخيرة" فيلم يحكي بطولات الحشد الشعبي الإنسانية ويحصد الجوائز رغم ولادته الحديثة
   |   
الشيخ المالكي يطالب وزارة السياحة وبقية الجهات المعنية بأحياء معالم قضاء الزبير السياحية وتطوير مقام خطوة الامام علي (ع)
   |   
انتشال مدفع لسفينة حربية بريطانية تعود إلى مستهل القرن الماضي من شط العرب
   |   
مجلس الوزراء يوافق على قرضين للبصرة
   |   
انتشال آخر قطعة بحرية غارقة شرق شط العرب
   |   
غلق مقاهي الزبير غير المجازة للحد من انتشار المخدرات
   |   
الدكتورة صفاء مسلم تتابع الدورة الفصلية للكادر التربوي لمركز المعقل للرعاية الصحية
   |   
احد اساتذة جامعة البصرة يهدي مكتبته الشخصية لمكتبة المركز
   |   
بالصور .. اجواء جميلة ممطرة قرب مقر الحكومة المحلية في البصرة
   |   
ضبط 4 مسافرين صينيين بحوزتهم مواد مخالفة في مطار البصرة
   |   
 
 
118-8 
 153-27
 109-32

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات

شارع الاكاديمية قرب شط الترك وسوق حطين تحول الى مقبرة للنفايات والمخلفات الملوثة

 

جبا - شكاوى المواطنين / حسان احمد:
 
الجميع. وخصوصا المسوولين في بالبصره لماذا هذا الاهمال المتعمد.
وهل اصبحت الطرق والمناطق تبلط. حسب المحسوبيات والواسطات وتواجد المسوولين. واصحاب النفوذ فيها. وانعدام المصلحه العامه هذه الصور لشارع الاكادميه بالقرب من شط الترك. وسوق حطين. هو طريق استراتيجي يربط. منطقة. المعقل وخمس ميل. بالجزيره والزريجي والفيحاء والنجييه وطريق يودي الى محطة. كهرباء الاجنبيه و لمنفذ الشلامجه. قرب جسر خالد وهو الطريق الوحيد لممر سيارات. نقل البضائع من الشلامجه للمحافظات. بالقرب من شط الترك. الذي اصبح ملاذ للاوساخ والنفايات. الملوثه وكان يمكن تنظيفه وجعله لتصريف مياه الامطار. والطريق والاماكن المحيطه به اصبحت بدل من تنظيفها وجعلها حدائق. ومنظر جميل اصبح مقبره لكل الانقاض والانفايات وللعلم في المناسبات يقطع طريق فندق شط العرب. للدواعي الامنيه هو الطريق الوحيد المو دي بعد جسر التنومه الى الجهه الاخرى .فين انتم من هذا يا محافظ وايا اعضاء مجلس المحافظه ويا احزاب البصره ووجهائها.
 
 
 
 
لماذا ترك هذا الشارع بهذه الحاله. المزريه التعيسه مع اهميته. الاستراتيجه. للبصره وللمحافظات الباقيه نحن سوف نتوجه لجميع الجهات. الرسميه وغيرها بهذه المناشده لذلك وبعدها نتخذ خطوات في حال عدم الاستجابه. ومنها غلق الطريق نهائيا. واطلب منكم اخوتي واحبتي جميعا. بالمشاركه بايصال هذا الى اسماع ومرئى الجميع!!
تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com