بلدية البصرة تفتتح حديقة السنبلة بمساحة 1000 متر ضمن حملة "نحو بصرة أجمل"
   |   
وعود برلمانية بدعم البصرة في مختلف المجالات
   |   
عشائر في البصرة تطالب باحترام نتائج الانتخابات وحصول العيداني على اعلى الاصوات
   |   
مصرع وإصابة 4 عمال نظافة “دهسا”في البصرة
   |   
وصول نسب انجاز مشروع الجسر الرابط بين محلة الساعي ومنطقة العباسية الى مراحل متقدمة
   |   
النائب الأول يترأس اجتماعاً مع دوائر المحافظة لبحث إعداد الخارطة الاستثمارية في البصرة
   |   
مسلحون يعترضون مواطناً و"يسلبوّن" دراجته في البصرة
   |   
قائمة بأصناف وأسعار السمك في مزاد الفاو اليوم الخميس
   |   
النزاهة تضبط تلاعباً بمركز ساحة الترحيب الكبرى في ميناء أم قصر
   |   
أسعار السمك في مزاد الفاو
   |   

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


وزير الشباب والرياضة خلال زيارته مشروع مدينة البصرة الرياضية : المدينة الرياضية محالة الى اكثر من 28 شركة .. واستضافة خليجي 23 او 24 او اقامة اية بطولة اخرى باتت غير ضرورية لانها تحتاج الى استحضارات مناسبة لاقامتها

جبا / البصرة - ستار المنصوري:

كشف وزير الشباب والرياضة ، عبد الحسين عبطان ، عن معرقلات وتحديات كثيرة تقف امام انجاز مشروع مدينة البصرة الرياضية وعدم اكتمالها ، مبديا تشاؤمه من الواقع الذي عليه ، رغم زياراته المتكررة لها ، مبينا ان" الامور باتت معقده جدا كون المشروع محال الى مايقارب 28 شركة والسياج المحيط بها وحده محال الى 4- 5 شركات ".

وقال عبطان في حديثه لوسائل الاعلام حضرته جريدة البصرة ( جبا ) خلال زيارته لمدينة البصرة واطلاعه على مجريات العمل بمدينة البصرة الرياضية وملعب الميناء ، ان" الهدف من زيارته لرفع الحظر عن الملاعب العراقية لما تمتلك البصرة من منشاءات رياضية وملاعب ، اضافة الى الجوانب الاخرى ، كما شدد على التزامات حكومة البصرة المحلية تجاه اكتمال البنى التحتية التي تسهم برفع الحظر قائلا : هناك التزامات على حكومة البصرة المحلية التي تحتاج الى دعم وزارات اخرى كالمنافذ الحدودية والبلديات من جانبنا نحتاج للوضوح بهذه الرؤيا لذلك جولاتنا مستمره للمدينة الرياضية حتى تكتمل مشاريعنا وحتى يكون لدينا موقف واضح بكل هذه التفاصيل .. واقول بصراحة انا لست متفائل رغم كل الزيارات الامور معقده جدا و المدينة الرياضية محالة الى اكثر من 28 شركة وفقط السياج المحيط بها محال الى 4 او 5 شركات ، والماء محال الى شركة ، وفي حين كان من المفروض ان يحال المشروع باكمله لشركة واحده تلتزم باعطاء مفاتيح المشروع ، علاوة على ذلك كيف يمكن ان" يدار هذا المشروع ومن يديره نحتاج الى شباب وطاقات بالمئات من ماء وكهرباء وبستنه وفندقة واعمال فنية اخرى بجميع التفاصيل ، وهذا الامر لم يبحث سابقا والبلد دخل بأزمة مالية بعدم وجود تخصيصات لاكمال المشروع وادارة المشروع الرئيسي كيف سنتعامل بهذه التفاصيل ، موضحا ان" التزامات الحكومة المحلية من رفع الحظر واستضافة خليجي 24 او اقامة اية بطولة اخرى باتت ليس بالضرورة لانها تحتاج الى استحضارات لمثل هذا النوع من البطولات .

واكد وزير الشباب والرياضة ان محافظة البصرة والوزارة غير مستعدتان حاليا لاستضافة الحدث الخليجي بسبب التقاطع مابين حكومة البصرة المحلية مع الوزارات المعنية التي لم تمنحها الصلاحيات الكافية لاكتمال مشاريعها".

واضاف : لا المدينة مستعدة ولا الوزارة اكملت مشاريعها ولا الوزارات الاخرى اعطت صلاحيات للحكومة المحلية اضف الى الموازنة وتداعياتها السلبية رغم اننا كحكومة محلية او وزارات اصبحت الامور معقده ، مستدركا حديثه قائلا : انا لااقول ان هذا يثنينا عن ادامة جهودنا لكن سيكون لي جهدا مضاعفا في البصرة لاتخاذ القرار المناسب وسيكون لنا لقاء قريب بالبصرة نتدارس كل هذه التفاصيل والخروج نتائج نهائية لاتخاذ القرار المناسب وانا كوزير للشباب والرياضة يجب ان اعلن موقفي من رفع الحظر ومن استضافة البطولات الدولية .

وحول السكن العشوائي المحيط بمدينة البصرة الرياضية وملعب الميناء الذي اخر العمل في المشاريع اشار عبطان الى وجود مشاورات بين الوزارة وحكومة البصرة المحلية لحل هذه المشكلة ، مشيرا انه خلال زيارته للبصرة كان له حديث تفصيلي بهذا الشأن مع المحافظ ، ماجد النصراوي ، الذي هو بحاجة الى صلاحيات بكيفية التعامل مع المشاريع وكيف يعالج السكن العشوائي المحيط بالمدينة الرياضية وملعب الميناء والجميع يتفق انهم مواطنين عراقيين ومن حقهم الحصول على سكن بديل يليق بهم حتى ينتقلوا اليها وهناك تفاصيل معقدة والحقيقة من فكر مشروع بملف البصرة لتنظيم بطولة خليجي واقامة هذه المشاريع كان من المفترض ان يدرس كل القضايا والمستلزمات الاخرى وهي أكثر من مسالة تخصيصات في وقتها وايضا احالة مثل هذه المشاريع لشركات عالمية متخصصه بهذا المجال ، ورأينا تنفيذ مدن رياضية في العالم بطريقة تختلف تماما عما موجود لدينا اذ اعتمدت الدول على الاستثمار حتى تدوم وكنت حاضرا في مدينة ليل احيل ملعب بمبلغ 350 مليون دولار بطريقة الاستثمار لمدة 25 سنه تشغيل وادامة هذا المشروع من يشغله ومن يديمة .

واختتم وزير الشباب والرياضة حديثه قائلا : ليس بالضرورة 23 لأنها ليس الهدف بالنسبة لنا بل الأهم رفع الحظر عن الملاعب العراقية ونفكر باستضافة بطولات دولية وأسيوية على ارض البصرة والخيار الأول والأخير هو الاستثمار وسيكون لنا في الوزارة اجتماع مع الجهات المعنية لتحديد القرار النهائي بالنسبة لنا بالتعامل مع المدينة الرياضية".