المجموعة: محمد مهدي صالح رئيس لجنة النزاهة
نشر بتاريخ الثلاثاء, 21 نيسان/أبريل 2015 01:52
الزيارات: 1699

 

جبا - عمار السامر :

بحث رئيس كتلة الاحرار في البصرة بالوكالة ، محمد المنصوري ، برفقة اعضاء في الكتلة مع القنصل الايراني الاوضاع الامنية والاقتصادية والسياسية الجارية على الساحة العراقية".

ونقل بيان صحافي صادر عن كتلة الاحرار في البصرة ، تلقته جريدة البصرة (جبا) اليوم ، ان"رئيس كتلة الاحرار في البصرة / وكالة / ، محمد المنصوري بحث مع القنصل الايراني بالمحافظة جملة من القضايا السياسية والامنية والاقتصادية  ، مبينا ان" اللقاء تناول ملفات عديدة على الساحة العراقية ، ومنها الهجمة الشرسة التي يتعرض لها العراق من قبل العصابات التكفيرية (الداعشية) ، وحجم المؤامرة الكبيرة على البلاد ، وما يدور وراءها من دسائس على الشعب العراقي".

واضاف البيان نقلا عن المنصوري ان" القنصل الايراني بارك الانتصارات التي حققها ابطال القوات الامنية ، والحشد الشعبي في تكريت ، وبقية المناطق الاخرى التي يجري تحريرها ، فيما اكد المنصوري على ضرورة الانتباه من الدسائس والفتن التي يحيكها الاعداء عبر بعض وسائل الاعلام المشبوهة والمحسوبة على بعض الدول العربية من خلال محاولتها بث الاشاعات لتقليل حجم الانتصارات الباهرة التي حققها ابطال الحشد الشعبي مع قوانتا الامنية على الدواعش في تكريت".

واشار البيان الى مناقشة المنصوري مع القنصل الايراني عددا من الملفات الاقتصادية ، والتعاون المشترك بين الطرفين عبر الحكومة المحلية في البصرة ، وبالخصوص التعاون بمجال الجانب الصحي ، حيث اعرب القنصل الايراني عن استعداد بلاده لتقديم افضل الخدمات الصحية عن طريق مستشفيات الجمهورية الاسلامية في ايران لجميع المرضى العراقيين ، ولمختلف الامراض ".

ولفت البيان الى تشديد الجانبان على اهمية تطوير العلاقات الاقتصادية ، واشراك الشركات الايرانية الاستثمارية الرصينة في تنفيذ المشاريع في المحافظة ، ووضع الية مشتركة لتفعيل هذا الجانب بالتشاور مع اعضاء مجلس محافظة  البصرة لدخول تلك الشركات ، منوها الى ان" كتلة الاحرار بدورها قد ابدت استعدادها من اجل المساهمة بتحريك عجلة التعاون المشترك اتجاه هذا الموضوع ، والمساعدة لزج الشركات الايرانية الرصينة في بناء البصرة ، وتحريك عجلة الاستثمار فيها بالفترة الحالية".

من جانبه اكد القنصل الايراني في محافظة البصرة ، حميد رضا مختص ابادي ، بموقف الحكومة الايرانية المساعد والمساند للشعب العراقي في محاربة تنظيم داعش الإرهابي ، واوضح البيان ان" ابادي المح بأن زيارته الى مقر كتلة الاحرار في البصرة ، ولقاءه برئيس الكتلة بالوكالة ، وعضو مجلس محافظة البصرة ، محمد المنصوري ، وبقية المسؤولين ، واعضاء مجلس المحافظة عن كتلة الأحرار ، جاء ليبين موقف الحكومة الايرانية والشعب الايراني المساند بالوقوف جنبا الى جنب مع العراقيين دون استثناء ، مشددا عن مساندة ودعم حكومة بلاده الكامل الى الحكومة ، والشعب العراقي في حربه على الارهاب ، حيث انه يقاتل اليوم الارهاب نيابة عن العالم".

وسلط القنصل الايراني على الرابطة والعلاقة الطيبة والعميقة التي تربط البلدين ، ويلزم منا ان" نقدم للشعب العراقي كافة الدعم ، عسكريا واقتصاديا".