تصدر منطقة الحيانية باصابات كورونا بـ5 حالات
   |   
صحة ميسان تعلن وصول جهاز PCR الخاص بتشخيص المصابين بكورونا
   |   
إحباط محاولة تهريب 24 عجلة دون الموديل في ميناء ام قصر
   |   
حقوق الانسان تدعو دوائر البصرة لعدم حضور الموظفين دفعة واحدة عند رفع الحظر الجزئي
   |   
البصرة تسجل 11 إصابة و 15حالة شفاء بفيروس كورونا
   |   
وفاة مصاب و١٩ اصابة جديدة بفيروس كورونا في البصرة
   |   
تحذيرات من أفاعي سامة ظهرت في السيبه جنوب البصرة
   |   
مديرية ماء البصرة تعلن عن اطفاء لمشاريع المركز ومناطق الهاربة لمدة 24 ساعة
   |   
البصرة تسجل 14 إصابة جديدة بفيروس كورونا
   |   
17 اصابة جديدة بفيروس كورونا في البصرة
   |   
 
 
 
 Ù„ا يتوفر نص بديل تلقائي.
 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
 
 
 

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


استفحال ظاهرة هجرة العراقيين غير الشرعية الى الخارج من يقف وراءها ؟؟!!

كتب / رئيس التحرير - ناظم الجابري:

ظاهرة الهجرة غير الشرعية للعراقيين التي استفحلت خلال الفترة الاخيرة والصور والتقارير الاخبارية التي تنقلها وسائل الاعلام ، باتت تدق ناقوس الخطر الى التحرك الفوري والجاد للحد من هذه الظاهرة الخطيرة التي باتت تهدد ارواح العراقيين الذين تركوا الوطن والاهل والاحبة ، وبالاخص استفحال هجرة الشباب الذين خرجوا املا في التنعم بملذات وبحبوحة الرفاهية في الحياة التي يعيشها المواطن الغربي في الخارج التي فقدها في العراق من خدمات وكهرباء ووظيفة وحماية وتأمين بقية متطلباته الدنيوية التي اعدمت كليا في العراق بعد ان" اصيب باليأس والقنوط من الحكومات العراقية السابقة واللاحقة ، ولم يجني منها سوى الوعود المعسولة والخاوية.

فهذه الامور برمتها تستدعي الى عقد اجتماع او مؤتمر عاجل مشترك بين الحكومة الاتحادية ، والحكومات المحلية ، ووزارة الخارجية لمناقشة وحل هذه القضية التي لاتحتاج الى دراسة او بحث او استغراب من استفحال هذه الظاهرة الخطيرة ، والتي نعرف سببها وهي واضحة للعيان ، واولها الارهاب ، وثانيها واخرها الوضع المعيشي والخدمي والاقتصادي وحتى الامني في بعض المحافظات الذي شجع هؤلاء على ترك موطنهم واهلهم بعد ان انحسرت هذه الظاهرة بعد سقوط النظام الدكتاتوري البائد ، واصبحنا نراها اليوم قد اصبحت الصورة عكسية ، وأصبحت خارج عن المألوف في هجرة العراقيين بصفة غير شرعية عن طريق البحر الى دول الاتحاد الاوربي ، وما صاحب ذلك من حوادث  خطيرةع على حياتهم عبر غرقهم أو استغلال عصابات التهريب والاتجار بالبشر لهم ، خصوصا بعد عمليات النصب والاحتيال التي وقعوا فيها في تركيا وبعض الدول العربية لتهريبهم .. وتعرض عدد ليس بالقليل منهم  الى الغرق في البحر او الامساك به من قبل شرطة تلك البلدان.

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com