نائب يحذر من عودة التظاهرات الى البصرة بسبب الكهرباء والبطالة
   |   
رفع سعر بيع خام البصرة الخفيف لآسيا في يوليو
   |   
موت اشجار كورنيش العشار المغروسة حديثا بسبب الإهمال
   |   
البصرة توجه بإعلان مناقصات مشاريع الامن ودور العدالة
   |   
سرقة مركبة مسؤول نوع جكسارة مع هواتفه النقالة في البصرة
   |   
اكمال مشروع جديد يضيف 250 ميكا واط الى حصة البصرة من الكهرباء
   |   
انجاز أعمال مناقلة الخطوط المغذية لمحطتي الكحلاء وبني هاشم الثانويتين في ميسان
   |   
تظاهرة للعاطلين عن العمل امام شركة نفط البصرة
   |   
افشال تهريب 40 مركبة جديدة دون الموديل في ام قصر
   |   
نائب يكشف عن ارقام حالات مخيفة للسرطان في البصرة
   |   
 
 
 
 Ù„ا يتوفر نص بديل تلقائي.
 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
 
 
 

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


ماذا جنى البصريون من تراخيص النفط حتى يجنون من خصخصة الكهرباء ؟؟!!

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏ 

 

رئيس التحرير : ناظم الجابري:

كل المؤشرات والادلة المنطقية والبديهية مع المراعاة في الساحة البصرية مع حجم المظاهرات المتصاعدة شعبيا تدل على ان" رائحة الشبهة والفساد تفوح من المشروع الذي تروج وتتحدث وتطرحه وزارة الكهرباء بأنه يدق ناقوس الخطر على المواطن العراقي.

فهذا المشروع السيء الصيت اسما ومشروعا الذي لم تتشاور وزارة الكهرباء مع مجلس النواب العراقي ، وهو اعلى سلطة تشريعية في البلد بحسب الدستور الذي صوت عليه العراقيين او الحكومات المحلية في العراق ، سيثقل بكل تأكيد كاهل المواطن في البصرة بسبب ظروفها ومناخها الجوي سواء اكان صيفا او حتى شتاءا ، وبالتالي فهو مشروع سوف يستثمر ويشق جيوب المواطنين في البصرة بدل ان" يعطهيم ديمومة الكهرباء ، ولافرق ، بل سيكون اسوء من جولات التراخيص النفطية التي كان املنا يحلق فيها بأن تدل الرفاه والخير والفائدة على حياة البصريين بتشغيل جيوش العاطلين عن العمل ، وتحقق نهضة عمرانية وتنموية وتطورية في (بصرة) الخير .. كما كتب عليها ان" تعطي ولاتأخذ ، و(يجبى) منها النفط ، ومن تراخيصه ، ومن مشروع البترو-دولار الذي لم نجني منه  نحن البصريين سوا الحسد والضحك علينا لكسب اصواتنا عند الانتخابات.. ولم نكسب منه اي شيئا يذكر.. حينما تدور وتتجول في شوارع ومناطق وقرى البصرة .. ترى دمار البنى التحتية ، وشعبها يمر بأسوء حالاته الاقتصادية السيئة ، ويأكله الفقر والمرض والسرطان ، وتلوث البيئة ، وتردي الخدمات الصحية والعلاجية ، والاصابة بالامراض المختلفة بسبب الاستخراج النفطي الذي تنقص اعمارنا بسببه على حساب ارواح البصريين.

ومن هذا المنبر البصري في جريدة البصرة التي تحمل اسم البصرة ، وكسلطة رابعة ، لن نلتزم الصمت ، ونطالب مجلس النواب العراقي ، ورئيس الوزراء ، والكتل السياسية ، ان" تلزم ، بل تجبر وزارة الكهرباء الى اعادة النظر بالمشروع ، كونه سيلحق ضررا بالغا بالمواطنين ، واهالي البصرة الذين لم يقدموا لهذا البلد فقط النفط الذي لم يجنوا منه شيئا فحسب .. بل اعطوا حتى انهارا من الدماء من (افلاذ اكبادهم) ، واكثر محافظة قدمت قرابين من الشهداء لكبح شر الدواعش".

 

اليس كذلك؟؟!!

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com