انتحاري يقتل ويصيب 25 مواطنا داخل مقهى في بغداد

المجموعة: الاخبار العاجلة
تم إنشاءه بتاريخ الثلاثاء, 22 نيسان/أبريل 2014 02:54
نشر بتاريخ الثلاثاء, 22 نيسان/أبريل 2014 02:54
الزيارات: 1433

جبا - متابعة:

استشهد واصيب اكثر من 25 شخصا بعدما فجر انتحاري نفسه داخل مقهى في منطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد بحسب مصادر امنية.

وشهدت الكرادة موجة اعتداءات واعمال عنف على مدى الايام الماضية آخرها تفجير قرب مرقد ديني اوقع العديد من الضحايا.

وقال مسؤول امني في تصريحات صحفية إن انتحاريا فجر نفسه داخل مقهى ارخيتة في منطقة الكرادة مما اوقع العديد من الشهداء والجرحى.

وذكر مصدر في الشرطة أن الحصيلة الاولية للتفجير 25 بين شهيد وجريح.

وفي وقت سابق من اليوم افادت مصادر امنية وشهود مساء الاثنين بسقوط سبعة شهداء وجرح ثمانية آخرين في تفجير بسيارة ملغومة استهدف اسواقا ومقاه بمدينة الصدر شرقي بغداد.

وفجر مسلحون ثلاث سيارات مفخخة في مناطق مختلفة من العراق اليوم الاثنين مما أسفر عن سقوط 16 شهيدا على الأقل وعشرات الجرحى من المدنيين والعسكريين.

إذ استشهد تسعة اشخاص على الأقل في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف حاجز تفتيش للشرطة في محافظة واسط. واستشهد ثلاثة جنود عراقيين ومدني واصيب اكثر من 12 اخرين من الجنود والمدنيين بانفجار سيارة مفخخة بالقرب من حاجز للجيش في قضاء المدائن.

وفي جنوب بغداد أيضا، استشهد مدنيا وأصيب ثلاثة آخرون عندما أطلق مسلحون النار على عدد من المارة في حي الوحدة في منطقة اللطيفية.

كمااستشهد جنديا وأصيب أربعة آخرون عندما انفجرت عبوة ناسفة زرعت على جانب الطريق في منطقة المشاهدة شمال بغداد عند مرور دورية عسكرية.

وفي مدينة الموصل أفاد مصدر أمني بأستشهاد جندي وإصابة اثنين آخرين بهجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف ثكنة عسكرية في قرية عداية.

وتأتي هذه الهجمات قبل اقل من عشرة أيام على موعد الانتخابات البرلمانية في العراق المقررة في الـ 30 من هذا الشهر.

وتعد هذه الانتخابات أول انتخابات برلمانية بعد انسحاب القوات الأمريكية من العراق أواخر عام 2011.

وقد تصاعدت عمليات العنف في العراق بالترافق مع مناخ التنافس السياسي المحموم في الشارع العراقي مع اقتراب موعد الانتخابات.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن عام 2013 شهد استشهاد 8868 شخصا، أغلبهم من المدنيين، وذلك في حصيلة هي الأعلى في العراق منذ عام 2007.

وتشير احصائيات الى أن 490 شخصا استشهدوا في عمليات العنف في العراق منذ مطلع هذا الشهر، ما يرفع عدد الشهداء منذ مطلع هذا العام الى 2700 شخص.