لجنة علاج المرضى تعلن عن علاج أكثر من 940 حالة مرضية مستعصية وبنسب نجاح 100% خلال 2019
   |   
تخصيص المستشفى التركي في البصرة للحجر كاجراء ضد الكورونا
   |   
حكومة البصرة المحلية تسنق مع المانيا لشراء 10 مستوصفات متنقلة لوضعها بالمطار والمنافذ الحدودية
   |   
الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية في البصرة تقدم درع الشكر والتقدير الى النائب الاول
   |   
قيادة عمليات البصرة تعزز التواجد الأمني قرب الحقول والمنشآت النفطية
   |   
مفوضية حقوق الإنسان في البصرة تبحث الإجراءات الصحية بميناء أم قصر منعاً لانتقال فايروس كورونا
   |   
صحة البصرة تجري إجراءات مشددة لفحص الوافدين عبر المنافذ
   |   
افتتاح المرحلة الأولى لمحطة توليد الطاقة الكهربائية لموانئ أم قصر بقدرة (30) ميكا واط
   |   
النائب الاول لمحافظ البصرة يبحث جدول تقدم العمل مع الشركات المنفذة للبنى التحتية في سفوان
   |   
إجراءات مشددة لفحص البضائع الصينية بميناء أم قصر خوفا من كورونا
   |   
 
 
 
 Ù„ا يتوفر نص بديل تلقائي.
 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
 
 
 

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


وزارة الثقافة والسياحة والاثار تنتظر موافقة رئيس الوزراء لرفع القبور من جامع المخروطي لضريح الشيخ عمر السهروردي

 

جبا - متابعة:

أعلن وزير الثقافة والسياحة والاثار عبد الامير الحمداني، اليوم الأربعاء، عن سعي الوزارة لاستحصال موافقة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي على رفع القبور من احد اهم معالم بغداد الاثرية المتمثل بالجامع المخروطي لضريح الشيخ عمر السهروردي والذي تعرض الى اضرار كبيرة في عدد من اجزائه نتيجة الاهمال وانعدام اعمال الصيانة والترميم.

وقال الحمداني في بيان صحفي إن “هذا المشروع الذي تقدمت به الوزارة تم بعد التاكد من الفتوى الشرعية الصادرة عن مفتي جمهورية العراق الشيخ مهدي الصميدعي”، مبينا أن “المشروع شمل ايضا مطالبة رئيس الوزراء باشراك قيادة عمليات بغداد والعمليات المشتركة لتامين الحماية للجهات التي ستتولى رفع القبور عن الضريح الشريف الى جانب زيادة عدد الحمايات وتشديد الحراسة من قبل هيئة الآثار على المعلم التاريخي الذي يحظى بمكانة خاصة لدى العراقيين”.

وأضاف أن “هذا المشروع الذي تقدمت به الوزارة تم بعد التاكد من الفتوى الشرعية الصادرة عن مفتي جمهورية العراق الشيخ مهدي الصميدعي”، مشيرا إلى أن “المشروع شمل ايضا مطالبة رئيس الوزراء باشراك قيادة عمليات بغداد والعمليات المشتركة لتامين الحماية للجهات التي ستتولى رفع القبور عن الضريح الشريف الى جانب زيادة عدد الحمايات وتشديد الحراسة من قبل هيئة الآثار على المعلم التاريخي الذي يحظى بمكانة خاصة لدى العراقيين”.

ولفت الحمداني إلى أن “الضريح لحقت به بعض الاضرار الجانبية نتيجة تقادم السنين والعوامل المناخية والافتقار الى عمليات الادامة والصيانة مما استدعى تدخلا سريعا ومباشرا من قبل وزارة الثقافة ممثلة بالمديرية العامة للاثار بالتنسيق مع ديوان الوقف السني”.

واشار الى ان “الوزارة والوقف السني شكلا فريقا مشتركا لتشخيص الاسباب التي ادت الى انحراف القبة وحدوث بعض التشققات فضلا عن ظهور عيوب في الاسس التي تحيط بالمقام الشريف والظروف الجوية الامر االذي استدعى اجراء صيانة وقائية”. 

 

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com