تجمهر عشائر 4 مرشحين خاسرين امام مفوضية البصرة
   |   
بالصورة.. انواع المحطات التي سيتم التعامل معها في العد والفرز اليدوي
   |   
مديرية مجاري البصرة تضع خطة استباقية لمعالجة مشاكل المجاري قبل موسم الأمطار
   |   
إحباط تهريب تجهيزات عسكرية مخبئة بمواد انارة في جمرك بوابة البصرة
   |   
خام البصرة ينخفض متأثرا بهبوطه عالميا
   |   
قيادة عمليات البصرة تعلن استحداث قوة ضاربة لردع النزاعات العشائرية
   |   
رسو أكبر ناقلة مشتقات نفطية في ميناء خور الزبير للمرة الأولى
   |   
مصرع واصابة 5 اشخاص في البصرة بسبب السرعة
   |   
القبض على 650 مخالف لقانون الاقامة بالبصرة
   |   
ارتفاع اسعار البيض في البصرة
   |   

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


وزير الخارجية يكشف تفاصيل اللقاءات السعودية الايرانية

image

 

 

 

جبا - اخبار العراق:

 

اعلن وزير الخارجية العراقي ، فؤاد حسين، السبت، ان الاجتماعات السعودية الايرانية بدأت في العراق وستستمر، وفيما وصف مؤتمر بغداد بالتاريخي، اشار الى ان اجتماعات المؤتمر ستستمر.
واعتبر وزير الخارجية العراقي أن "قمة بغداد اجتماع هام وتاريخي، لأنه عقد غي العاصمة العراقية، وهذا حدث كبير، فعندما نعود إلى العقود الماضية نرى أن بغداد كانت منعزلة عن العالم وبعيدة عنه".
وأضاف: "صحيح أنه كانت هناك اجتماعات للتضامن مع الشعب العراقي، لكن هذه الاجتماعات بعد عام 2003 عقدت خارج البلاد، وقبل ذلك التاريخ لم يكن هناك مثل هذه الاجتماعات وربما منذ عام 1980. لذلك، هذا الحدث تاريخي ومهم لأن الاجتماع عقد في بغداد".
وقال إن "بغداد استطاعت أن تجمع قوى مختلفة ودول مختلفة كانت بينها مشاكل، وربما لم تكن هذه الدول تجتمع مع الدول الأخرى، لكن بغداد استطاعت أن تجمع هذه الدول".
وأضاف أن "بغداد خلقت حالة حوارية بدلا من حالة الصراعات، إذ صار هناك عمل مشترك بين هذه الدول في المحيط الإقليمي، وحل المشاكل بينها عن طريق الحوار".

واعتبر أن القمة ستؤثر على الوضع العراقي والإقليمي "فحالة التوتر والتشنج الموجودة في المنطقة ستتغير إلى حالة أخرى والوضع الداخلي العراقي مرتبط بالمنطقة.
واشار الى، ان استقرار المنطقة يؤثر ايجابياً على الوضع الداخلي في العراق واستقرار العراق يعني استقرار المنطقة، مبينا انه تم طرح استمرار مؤتمر بغداد وخلق الية للمتابعة وستكون ضمن عمل وزراء الخارجية وسيكون هناك مؤتمر بغداد اثنين ومؤتمر بغداد ثالث واجتماع بغداد سيصبح سيستمر وسيكون وسيلة لاجتماعات مستقبلية وأنموذجاً للاجتماعات القادمة.
وبين، ان سوريا تفهمت سبب عدم دعوتها لحضور اجتماع مؤتمر بغداد ولم ترغب بطرح النقاط الخلافية خلال اجتماع بغداد.
وبشأن اللقاءات بين ايران والسعودية، اوضح حسين، ان الصراعات الاقليمية لها أبعاد على الوضع الداخلي العراقي والعراق كان وسيطاً بين دول مختلفة في المنطقة ولعب دوراً دبلوماسياً مهماً، مبينا ان اللقاءات الايرانية السعودية بدأت في العراق ومستمرة وهناك رغبة من الطرفين في استمرارها.

 
 
تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com