حكومة البصرة المحلية تسنق مع المانيا لشراء 10 مستوصفات متنقلة لوضعها بالمطار والمنافذ الحدودية
   |   
الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية في البصرة تقدم درع الشكر والتقدير الى النائب الاول
   |   
قيادة عمليات البصرة تعزز التواجد الأمني قرب الحقول والمنشآت النفطية
   |   
مفوضية حقوق الإنسان في البصرة تبحث الإجراءات الصحية بميناء أم قصر منعاً لانتقال فايروس كورونا
   |   
صحة البصرة تجري إجراءات مشددة لفحص الوافدين عبر المنافذ
   |   
افتتاح المرحلة الأولى لمحطة توليد الطاقة الكهربائية لموانئ أم قصر بقدرة (30) ميكا واط
   |   
النائب الاول لمحافظ البصرة يبحث جدول تقدم العمل مع الشركات المنفذة للبنى التحتية في سفوان
   |   
إجراءات مشددة لفحص البضائع الصينية بميناء أم قصر خوفا من كورونا
   |   
متظاهرون في البصرة يطالبون صالح الاستعجال باختيار رئيس الحكومة
   |   
دائرة صحة البصرة تنفي تسجيل اية حالات اصابة بفايروس كورونا
   |   
 
 
 
 Ù„ا يتوفر نص بديل تلقائي.
 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
 
 
 

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


ذكريات جميلة من تاريخ البصرة وقصة العبارة (الطبكة) على شط العرب

 

جبا - كتب  مسلم الموسوي:

هذه الصورة للسفينة الصغيرة التي يسميها اهالي البصرة بـ (الطبكة) ترجع بذاكرتنا الى الوراء لنستقرأ التاريخ ، وتعود بمخيلتنا الى ايام زمان حينما كانت جامعة البصرة في التنومة في قضاء شط العرب.

وكانت هذه العبارة المسماة بـ ( الطبكة) تنقل اهالي قضاء شط العرب وكذلك المركبات بمختلف انواعها من ضفة العشار الى ضفة منطقة التنومة .. او العكس.

وكما كانت تنقل هذه العبارة ايضا مواكب الزفاف بين العشار والتنومة.. ويالها من ذكريات جميلة يتذكرها الاباء والاجداد حين يسردوها علينا بقصصهم الجميلة وكأنها الف ليلة وليلة بأحاديثهم عن البصرة وتأريخها وجمالها وطبيعتها وناسها وتوليفتها وماءها ونخيلها وانهارها واثيلها (الاثل) وحنتها (الحنة ) وياسها (الياس) و....الخ من ذكريات!!!.

 وحتى فترة الثمانينات بعد انتهاء الحرب التي شنها نظام (صدام) مع الجارة ايران ، حيث قام بأنشاء جسر (الجسر الحديدي) على ضفتي شط العرب هذا الجسر لعبور الارتال العسكرية ، وليصار بعدها لنقطة مرورية لعبور السيارات المدنية والاهالي ، وليسدل الستار بعدها يوما بعد اخر على (الطبكة) وذكرياتها الجميلة مع اهالي البصرة التي يتندر عليها الاهالي على تلك الايام ، ويسميها بأيام الخير!!!

 

 

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com