bnr

رئيس لجنة النزاهة في مجلس البصرة : تعدد السلطات بالحدود والموانئ قد تتسبب بغلقها او بحصول كوارث مينائية

جبا - متابعة:

اعتبر رئيس لجنة النزاهة في مجلس محافظة البصرة ، محمد المنصوري ، تعدد السلطات الحدودية والمينائية بأنها تهدد المنافذ وعملها ، مبينا ان" هذه الظاهرة قد تتسبب بغلقها او بحصول كوارث مينائية” مشيرا الى ان" المنافذ تحتاج الى وحدة القيادة والسيطرة وما يحصل كثرة هذه الجهات المختلفة التي تعلن بين وقت واخر عن القاء القبض على اشخاص مهربين او يقومون بنقل مواد منتهية الصلاحية".

وقال المنصوري ان" هناك اموراً كثيرة تحصل في الموانئ يجب اعادة النظر بها تتعلق بكيفية خروج تلك المواد المنتهية الصلاحية من الموانئ".

واضاف ان" الامر لايصل الى هذا الحدود فحسب حيث ان “هناك حالات ابتزاز من قبل بعض الجهات التي لم يسمها تعمد الى اخذ كومشنات من بعض التجار مقابل مرور بعض المواد المنتهية الصلاحية” ،لافتا الانتباه الى ان" الجهات الرقابية الامنية  التي تخص الكمرك العسكري تنتشر على الطريق السريع وتوقف بعض الشاحنات التي تحتوي على البضائع بحجة انها غير كاملة للكمرك من قبل اصحاب الشاحنات".

واستغرب المنصوري من تعدد الجهات في الكمارك ، مشيرا الى ان" تعددها يؤثر في عمل المدونة الدولية الخاصة كسلطة مسؤولة عن الجهة التي تتوبى اعمال التفتيش".

منوها الى ان" تعدد تلك السلطات في داخل مختلف المنافذ يتسبب بحالات ابتزاز وفساد حيث ان تلك الحالات ليست في داخل المنافذ فقط بل حتى خارجها".