بيع مليوني برميل من نفط البصرة الخفيف
   |   
شرطة ميسان : مقتل مجرم خطير بعد مقاومته قوة أمنية حاولت القبض عليه في العزير
   |   
ضبط أجنبي كوري الجنسية بحوزته مبلغ كبير في مطار البصرة الدولي
   |   
شرطة ميسان : القاء القبض على مجرم خطير
   |   
ضبط 4 شاحنات محملة بمعلبات (الاجبان) في ميناء أم قصر الشمالي
   |   
بالصور .. هكذا بات نهر العز وهو يصارع ليفارق الحياة !!
   |   
تسجيل اعلى مستوى لصادرات العراق النفطية من البصرة
   |   
انتحار فتاة في البصرة قبل يوم زفافها
   |   
تنافس حاد بين كتلتي بدر والدعوة على منصب رئيس مجلس محافظة البصرة
   |   
شرطة ميسان : إلقاء القبض على مجموعة متهمين بجرائم جنائية خلال تنفيذ عمليات أمنية استباقية
   |   

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

جبا - متابعة:

اكد رئيس لجنة النزاهة في مجلس محافظة البصرة محمد المنصوري، ان المنافذ الحدودية في المحافظة لا تليق بالعراق، فيما اشار الى ان الفساد المالي تسبب في الفوضى وعدم التنظيم في عمل تلك المنافذ.

وقال المنصوري في تصريحات صحفية ، ان" المنافذ الحدودية في البصرة تقسم الى قسمين منها ما يربط العراق مع دولة الكويت اضافة الى المنفذ الذي يربط البلاد مع ايران، مبيناً ان الحكومة المحلية في المحافظة ليست لها اي دخل فيما يخص هذه المنافذ.

وأضاف ان "المنافذ تابعة الى وزارة الداخلية من ناحية الاعمار والتنظيم ولكن من ناحية الاشراف والرقابة يعود الى مجلس محافظة البصرة”، لافتا الى ان المنافذ لا تليق بدولة مثل العراق.

ولفت المنصوري الى ان المنافذ الحدودية تحتاج الى خدمات كمركية وعملية تنظيمية لحركة مرور التجارة الاقتصادية بين البلد المورد والمستورد وبالعكس اضافة الى حاجتها الى ساحات خزن.

وأشار الى حاجة المنافذ الى تعزيز امني ضمن خطة معدة ومهيأة ومدرب عليها لتختلف عن الخطة الامنية الموجودة في الدوائر الاخرى.

واعتبر ان الفساد المالي والاداري السبب الرئيس في عدم التنظيم والفوضى والروتين الموجود في تلك المنافذ.

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com

 

 

تنويه : جريدة البصرة الالكترونية لا تتحمل مسؤولية الاراء والمقالات المنشورة في موقعها، و ليست بالضرورة تمثل رأي الجريدة.كما لاتتحمل الجريدة اي مسؤولية لما ينشر وينسب اليها كالاخبار والصور في غير موقعها الرسمي حتى وان تضمنت شعار او عنوان الجريدة.