إحباط تهريب حاوية بداخلها دراجات نارية واطارات سيارات في أم قصر الشمالي بالبصرة
   |   
حراس امنيون في حقول نفط البصرة يتظاهرون للمطالبة بالتثبيت على ملاك الوزارة
   |   
انتشال رأس حفارة اعماق في ميناء ام قصر الجنوبي
   |   
فريق تطوعي " يوزع ( ١٠٠٠ ) سلة غذائية للعوائل الفقيرة و المتعففة في ميسان
   |   
احتراق صهريج على الطريق السريع بين ذي قار والبصرة
   |   
مستشفى القرنة تفرض (مسحة ) على المراجعين لتلقي العلاج في الطوارئ
   |   
البصرة تسجل انخفاضا بتسجيل 399 اصابة بالوباء
   |   
البصرة تسجل 414 أصابة ضمن عتبة اكثر 4 آلاف إصابة بكورونا سجلها العراق لأول مرة منذ شهور
   |   
ضبط تلاعباً بعقارات قيمتها 100 مليار دينار في مركز البصرة
   |   
نائب : بيع الخمور في مطار البصرة مخالفة دستورية وقانونية
   |   

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


بطرسيان يهنئ بعيد الاضحى ويطالب شرطة البصرة بمنع العاب الأطفال الخطرة والمفرقعات النارية واتخاذ اجراءات رادعة لمحاسبة المخالفين

 

 

جبا - خاص:

هنأ عضو مجلس محافظة البصرة ، نوفاك ارام بطرسيان ،  العراقيين والبصريين بعيد الاضحى المبارك ، مطالبا قيادة شرطة البصرة بمنع العاب الأطفال الخطرة ومنها العاب الأسلحة ،  وكذلك المفرقعات النارية ، والى اتخاذ الاجراءات رادعة لمحاسبة المخالفين".

وقال بطرسيان في برقية تهنئة ، وصلت جريدة البصرة" انتهز مناسبة حلول عيد الاضحى المبارك الذي يستقبله أبناء شعبنا العراقي الكريم ، واهالي بصرتنا الفيحاء لأتوجه بالتهنئة الصادقة والمخلصة إلى كافة أبناء شعبنا العراقي ، والى اهالي البصرة الاعزاء بهذه المناسبة الطيبة".

وطالب بطرسيان قيادة شرطة البصرة بالعمل بقرار مجلس المحافظة بمنع بيع وتداول العاب الأطفال الخطرة ومنها العاب الأسلحة ،  وكذلك المفرقعات النارية ، داعيا قيادة الشرطة الى اتخاذ الاجراءات رادعة لمحاسبة المخالفين ، مبينا أن"بيع العاب الأطفال التي تشجع العنف ، وهي ممنوعة بموجب القانون وخاصة تلك المشابهة بالأسلحة النارية تشكل خطراً على حياة الأطفال ، ولاسيما أن "تلك الألعاب سببت إصابات خطرة لعدد من الأطفال في السنين السابقة في المناسبات، بالإضافة إلى كونها تنمي وتشجع على ثقافة العنف لديهم ". 

وابتهل بطرسيان الى الرب ان "يعيد هذا العيد على الشعب العراقي الكريم  بالخير واليمن والبركات ، وان ينعم على بلدنا العزيز بالامن والازدهار

يذكر أن" العراق شهد بعد سقوط النظام السابق ، وبسبب عدم وجود الرقابة الكافية على دخول كميات هائلة من لعب الأطفال المروجة إلى العنف والقتل ، بالاضافة الى رخص ثمنها ، مما شجع ولع الأطفال بهذه الألعاب".

 
 
تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com