إنشاء معمل انتاج زيت الطعام في خور الزبير جنوبي البصرة
   |   
اكثر من 52 مليار دينار ايرادات منفذ سفوان الحدودي خلال 3 اشهر
   |   
النائب الاول للمحافظ يلتقي بوفد من شيوخ عشائر ووجهاء منطقة الزريجي شمال البصرة لمناقشة مشاكلهم الخدمية
   |   
النزاهة تضبط تلاعب وتزوير وثائق في عقارات أبي الخصيب
   |   
خفض سعر خام البصرة الخفيف لآسيا في سبتمبر
   |   
مجلس البصرة يؤكد عدم تنفيذ الوعود الحكومية للمحافظة
   |   
حرارة البصرة هي الأعلى منذ تموز الماضي
   |   
القبض على اثنين من تجار المخدرات وبحوزتهما 534 شريط حبوب مخدرة في البصرة
   |   
مجلس الوزراء يخصص 4 مليارات للسدة الحدودية بين البصرة و ايران
   |   
انهاء خدمات 50 عاملا بأحد مستشفيات البصرة دون سابق إنذار
   |   
 
 
 
 Ù„ا يتوفر نص بديل تلقائي.
 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
 
 
 

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


المهندسة البريسم تستنكر بشدة العدوان الأمريكي وحلفائه على الأراضى السورية

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏


نعلن عن ادانتنا واستنكارنا الشديد للعدوان الأمريكي وحلفائه على الأراضى السورية، ونعتبر هذا العدوان الهمجي هو عدوانا سافرا على الأمة العربية والاسلامية، والمغزى منه استباحة اراضيها وتدمير مقوماتها ومقدراتها لتمرير مخططاتها في المنطقة ، وانتقاما لهزيمة العصابات التكفيرية والارهابية التي تدعمها ، وزرعتها في الغوطة الشرقية ليكون خنجرا في خاصرة مدينة دمشق".

وكما نستهجن ماتناقل من تصريحات للادارة الامريكية من تبريرات بحجة حماية المدنيين، بينما تؤيد وتدعم بقوة جرائم الاحتلال الإسرائيلى وانتهاكاته وقتل المدنيين الفلسطينيين العزل ، وما هذا الاعتداء الأميركي سوى استهتار دولي ، وقفز على مجلس الأمن الدولي ، بعيدا عن المبررات الدولية والقانونية والانسانية”.

فيما نؤكد عن وقوفنا إلى جانب الشعب السوري الذي يتعرض الى حرب إبادة شاملة ، ونرفض بشدة استهداف دولة سوريا عبر الأجواء العراقية".

وفي الوقت الذي نستنكر هذا العدوان الغاشم من قبل الولايات المتحدة ومن آزرها من بريطانيا وفرنسا, والكيان الاسرائيلي والسعودية، نؤكد وقوفنا الى جوار اشقائنا السوريين , الذين يتعرضون الى حرب إبادة شاملة بين مطرقة الصواريخ الامريكية ، وسندان العصابات التكفيرية ، وندعو الى الاستعداد للدفاع عن أوطاننا وشعوبنا ومقدساتنا، ومواجهة المؤامرة الجديدة بعد هزيمة واندحار المجاميع الارهابية، فنحن لا نستبعد من دفع ما تبقى من فلول عصابات داعش, من سوريا نحو العراق, لتهدد شعبنا وتقتل ابنائنا وتنشر الفوضى في بلدنا”.

المهندسة / جنان عبد الجبار البريسم

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com