bnr

المهندسة جنان البريسم تدعو البرلمان الى حماية المرأة من العنف الاسري وتحث الحكومة على تطوير قابلياتها وتفعيل دورها الاقتصادي والسياسي والثقافي

المدير التنفيذي للجنة المركزية لتعويض المتضررين يستقبل النائب جنان البريسم

جبا - خاص:

دعت عضو التحالف الوطني المهندسة ، جنان عبد الجبار البريسم ، مجلس النواب العراقي الى حماية المرأة من العنف الاسري، لمنع أي شكل من اشكال العنف والتعسف بحقها ، مؤكدة على أهمية اتخاذ الخطوات الملموسة لتطوير قابلياتها ، وتفعيل دورها السياسي والثقافي والاقتصادي نحو الاحسن في هذه المرحلة التي يمر بها العراق".

وقالت المهندسة ، جنان البريسم ، في بيان لها تلقته جريدة البصرة (جبا) اليوم ، أن" هناك نساء عراقيات كثيرات يعشن الحرمان ، ويحتاجن إلى حمايتهن من العنف الاسري ، وحتى في مواقع عملهن ، وهن بحاجة الى حماية الدولة لهن ، وسن قانون يحميهن من العنف بكافة اشكاله على غرار القوانين التي يسنها البرلمان للدولة العراقية الجديدة ، مشددة على اهمية ان"يلتفت اعضاء البرلمان العراقي في خضم هذه المرحلة التي يعيشها العراق ، وهو يخوض اشرس معاركه مع الارهاب ، وتطهير اخر معقل للدواعش من مدينة الموصل ، بالتوجه لحماية المرأة ، ودعمها اقتصاديا وماديا ، لكي تعيش بكرامة ، مثال القوانين التي سنتها الدول الديمقراطية المتطورة لحماية المرأة ـ وتأمين كافة حقوقها ، ومتطلباتها المادية والاجتماعية والاقتصادية ، داعية الى تفعيل دور المرأة ، والاخذ بيدها ، وتطوير قابلياتها ، وجعلها منتجة وليست مستهلكة ، وتطوير مهاراتها".

وطالبت البريسم الحكومة العراقية والبرلمان الى وضع برامج وخطط وتوصيات ومقترحات تسهم بمعالجة وضع المرأة، وتفعيل دورها عبر دعم الجهات المسؤولة من مؤسسات ولجان معنية بالمرأة".

وشددت البريسم على ضرورة عدم منح أي فرصة لمرتكبي العنف ضد المرأة للخلاص من العقاب ، منوهة الى ضرورة الإسراع في تشريع قانون الحماية من العنف الاسري، لمنع اشكال العنف والتعسف ونشر ثقافة اللاعنف في المجتمع".