البصرة في صدارة المحافظات تلوثا بالألغام والمخلفات الحربية
   |   
إنجاز مغذيات محطة الزيوت الثانوية وادخالها للعمل بالعمارة
   |   
توزيع كهرباء ميسان يصدر بيان يوضح فيه وضع الشبكة الكهربائية في قضاء الكحلاء
   |   
امطار رعدية في البصرة
   |   
اعتقال متهمين بترويج المخدرات في البصرة
   |   
صرف 400 مليار دينار لتنفيذ البنى التحتية في مشروع ميناء الفاو الكبير
   |   
توجيه سؤالا لرئيس ديوان الوقف الشيعي بشأن الالقاب العلمية
   |   
وصول فريق طبي نمساوي لإجراء عمليات المفاصل الى البصرة
   |   
اخلاء 30 مهندسا من إكسون موبيل الأمريكية كـ"إجراء احترازي" من البصرة
   |   
كلية الإمام الكاظم (ع) لأقسام البصرة تعلن حاجتها الى اساتذة مراقبين خارجيين للإمتحانات
   |   
 
 
 
 Ù„ا يتوفر نص بديل تلقائي.
 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
 
 
 

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


المالية النيابية" تكشف مبلغ "صادم" حول رصيد العراق المتبقي بعد تمويل الموازنتين الجارية والاستثمارية

 

 

 

جبا - اخبار العراق:

كشفت عضو اللجنة المالية النائب ماجدة التميمي يوم السبت عن بيانات مالية مهمة للفترة 1-1 \ 30-4\ 2019 وعن الرصيد المتبقي بعد تمويل الموازنتين الجارية والاستثمارية.

 

وقالت التميمي في بيان صحفي، لمكتبها الإعلامي الى أن" نسبة الموازنة الجارية قد بلغت 95،7% وشكلت فيها نسبة الرواتب 65،9% وهي نسبة مرتفعة جداً"

 

واضافت "بلغت نسبة الموازنة الاستثمارية 4،2% فيما شكلت نسبة الايرادات النفطية 94،5% مقابل نسبة 5،4% للايرادات الغير نفطية ،مما يعني تواضع مساهمة الايرادات الغير نفطية،مما يجعل تمويل الموازنة عرضة للتقلبات الناتجة عن تغير أسعار النفط"

 

وطالبت التميمي "بضرورة المراجعة الشاملة للقوانين التي تم تشريعها بعد عام 2003 لاعادة النظر بعدالة توزيع الدخول فضلاً عن تفعيل ودعم القطاع الخاص وتهيئة البيئة الملائمة لتطويره"

 

وأشارت الى "المنهاج الوزاري للحكومة والذي أكد على تشجيع وتحفيز البيئة الاستثمارية في القطاعات كافة والتوجه الى اقتصاد السوق"

 

وختمت التميمي بيانها الى ان "قيمة الرصيد المتبقي من الايرادات الكلية ورصيد أول المدة وبعد تمويل الموازنتين الجارية والاستثمارية قد بلغ 16،08ترليون دينار".

 

ويعتمد العراق في تمويل موازناته المالية السنوية على النفط بنسبة تتجاوز 90% اذ يعتبر اقتصادا ريعيا وقد حذر متخصصون من الاستمرار على هذا المنوال وما له من تأثيرات سلبية مستقبلية خاصة مع انخفاض اسعار النفط او البدء بإيجاد طاقة بديلة.

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com