سائرون: لا اتفاق مع الحكمة للحصول على منصب محافظ بغداد والبصرة
   |   
احباط تهريب اربع سيارات دون الموديل في ميناء ام قصر الجنوبي
   |   
نائب يدعو مجلس البصرة للكف عن الابتزاز والاصطفاف السياسي على حساب المحافظة
   |   
جامعة النهرين تكشف عن سبب حالات التسمم بالبصرة
   |   
نائب عن البصرة يحذر من خروج الأوضاع في المحافظة عن السيطرة
   |   
استثناء الأطفال دون سن الخامسة من أجور الفحص والعلاج في البصرة
   |   
بالصور .. ضبط حاوية تحمل مواد إسرائيلية بمنفذ ام قصر
   |   
مفوضية الانتخابات في البصرة تعلن توزع رواتب موظفي الاقتراع الاسبوع المقبل
   |   
نقل طاقة الكهرباء في ميسان: إنجاز أعمال نصب محولة جديدة سعة 63mva
   |   
أمطار غزيرة تبدأ تدريجياً من ليل غد الإثنين وتشمل البصرة ليل الاربعاء
   |   
 
 
 
 Ù„ا يتوفر نص بديل تلقائي.
 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
 
 
 

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


القانونية النيابية تشرح الية نشر الموازنة بجريدة الوقائع دون إشعار معصوم

 

جبا - متابعةة:

افادت اللجنة القانونية النيابية ، الأربعاء، أن البرلمان سيوجه سؤالا إلى المحكمة الاتحادية بشأن إرسال الموازنة الاتحادية إلى جريدة الوقائع الرسمية بعد ان امتنع معصوم عن إرسالها.

وقال عضو اللجنة زانا سعيد في حديث لوسائل إعلام محلية ، إن “قرار المحكمة الاتحادية سيكون ملزم العمل به بعد إرسال البرلمان سؤاله حول كيفية نشر الموازنة في ظل امتناع معصوم المصادقة على القانون وإرساله إشعار النشر إلى جريدة الوقائع الرسمية”، مبينا إن “إشعار نشر قانون الموازنة منحصر برئاسة الجمهورية وامتناعه سيشكل حلقة دستورية مفقودة”.

وأضاف إن “البرلمان سيعمل وفق ما تقره المحكمة الاتحادية بشأن أحقيته أو عدمها بإرسال إشعار النشر إلى وزارة العدل لتطبيق قانون الموازنة الاتحادية لعام 2018” ، فيما استبعد “إعادة الموازنة إلى لجان البرلمان لقراءتها من جديد”.

وكشفت اللجنة القانونية النيابية ، يوم امس الثلاثاء، عن ضغوط سياسية تمارس على رئيس البرلمان سليم الجبوري لإعادة الموازنة لمجلس النواب من جديد، فيما أكدت إن اعتراض معصوم لمرة ثانية غير دستوري.

وأعلن رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ، اليوم الثلاثاء ، عن اعادة مشروع قانون الموازنة العامة 2018 الى رئاسة الجمهورية.

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com