حكومة البصرة تبحث مع بعض الوحدات الإدارية والدوائر الحكومية تعارضات المشاريع على تحديث وتوسيع التصميم الأساس لبعض الأقضية والنواحي
   |   
مواطنون يشكون من كثرة قطع التيار الكهربائي في عدد من مناطق قضاء ابي الخصيب
   |   
بلدية البصرة تفتتح حديقة السنبلة بمساحة 1000 متر ضمن حملة "نحو بصرة أجمل"
   |   
وعود برلمانية بدعم البصرة في مختلف المجالات
   |   
عشائر في البصرة تطالب باحترام نتائج الانتخابات وحصول العيداني على اعلى الاصوات
   |   
مصرع وإصابة 4 عمال نظافة “دهسا”في البصرة
   |   
وصول نسب انجاز مشروع الجسر الرابط بين محلة الساعي ومنطقة العباسية الى مراحل متقدمة
   |   
النائب الأول يترأس اجتماعاً مع دوائر المحافظة لبحث إعداد الخارطة الاستثمارية في البصرة
   |   
مسلحون يعترضون مواطناً و"يسلبوّن" دراجته في البصرة
   |   
قائمة بأصناف وأسعار السمك في مزاد الفاو اليوم الخميس
   |   

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


وزير النقل الاسبق سلام المالكي يقدم رؤية واقعية وحلول عملية لانجاز ميناء الفاو الكبير

 

 

ان كل مايحتاجه ميناء الفاو هو القرار السياسي الحازم والشجاع وتوفير التخصيصات المالية الازمه لاتمام المشروع وهذا الامر يتطلب الذهاب بتجاه احد الخيارين اما التمويل الحكومي او الاستثمار واعتقد الشركات الصينيه قدمت عروض عديده لاستثمار ميناء الفاو لذلك القرار بيد الحكومة لاختيار طريقة اتمام المشروع وفق مده زمنية محدده دون الوقوع بفوضى عدم اتخاذ القرار الحاسم . ان اهم المعوقات التي تقف امام انجاز المشروع فهي عدم وجود جديه في اتمام العمل والضغوطات الداخلية والخارجية التي تقف عقبه حقيقيه ناهيك عن ضعف الاداره في اتخاذ القرارات الجديه وعدم وجود رؤية واضحه لانجاز المشروع ومشاكل اخرى كالبيروقراطية والفساد وقله الخبره في اداره المشروعات الاستثمارية الكبرى داخل العراق.

اما مايخص تراجع الاتفاق بين الشركة الكوريه ووزارة النقل فيبدو ان العقد الذي ابرم بين الجانبين كان ينقصه العديد من الفقرات المهمه التي استغلها الجانب الكوري وتراجع عن اتمام العمل وطالب باضافة وتعديل بعض الفقرات وهذا الامر كثيرا مايحدث بسبب ضعف المفاوض الحكومي وعدم متانه الجانب القانوني في صياغه العقود مع الشركات الاجنبية كما حدث في عقود جولات التراخيص وغيرها من العقود التي تسببت بضياع حقوق العراق.ولا نستطيع الجزم بوجود تدخلات خارجية ساهمت بتراجع الشركة الكورية عن اتمام العمل لكن الاوضاع الاخيره للعراق وانتحار مدير الشركة التنفيذي وغيرها من المشاكل عوامل مهمه قد تكون لها اثر كبير في انسحاب الشركة من العمل ومطالبتها بإضافات اخرى ع العقد المبرم بين الجانبين.

بالنسبة للرؤية المقترحة لانجاز العمل بمشروع ميناء الفاو فاتصور ان تشكيل لجنة وزارية عليا من الوزارت ذات العلاقه ومحافظه البصرة واشراف مباشر ومتابعه من قبل رئيس الوزراء واتخاذ قرار حاسم باليه تمويل المشروع والاستفادة من العروض للشركات الصينيه وغيرها وتحديد مواعيد ثابته لانجاز العمل مع وجود خطه متكامله لاتمام البنى التحتية التي يحتاجها الميناء وكذلك اصدار قانون يمنع الربط السككي مع دول الجوار وعدم التعامل مع اي ميناء لدول المنطقه ممكن ان يوثر ع اتمام مشروع ميناء الفاو قطعا سيكون لها الاثر الكبير في الاسراع باتمام العمل واتمامه بالوقت والشكل المناسبين وسيكون للعراق دور واهميه كبرى في حركة التجارة العالمية والاقتصاد الدولي ومحطه مهمه لربط الشرق بالغرب وسيعزز من دور العراق عالميا واقتصاديه وسيكون للعراق موارد اقتصاديه كبرى بديله عن النفط وممكن تطوير الخدمات الاخرى التي ترتبط بالمشروع كطرق النقل والمطارات والمناطق الصناعية والاستثمارات الاخرى وتوفير فرص العمل وتحريك الأسواق المحليه وغيرها ان بناء ميناء الفاو والاسراع بانجازه سيمنح العراق فرصه تاريخية ليلعب دور رئيسي في المنطقة وسوف يستفيد من تاثير هذا المشروع ع الاوضاع الامنية والاقتصادية والخدمية ويساعده في تجاوز كثير من المشاكل التي تعصف بالبلد وساهمت باضعاف دوره وخلقت حاله من الفوضى والبطالة والانقسام الداخلي واثرت ع حياة المواطن بشكل اساسي .

 

 بقلم : الدكتور / سلام عودة المالكي - وزير النقل الاسبق