ضبط ادوية بشرية مخالفة و٤ سيارات دون الموديل في أم قصر الشمالي
   |   
توزيع رواتب الموظفين والاجراء اليوميين لمديرية بلدية البصرة
   |   
البصرة تسجل اعلى الاصابات ب36 حالة بكورونا
   |   
هزة أرضية تضرب الحدود العراقية - الكويتية شعر بها اهالي ناحية ام قصر في البصرة
   |   
البصرة تتصدر اعلى المحافظات بـ9 اصابات جديدة بالكورونا
   |   
إفتتاح جسر الزبير بعد إكمال تأهيله
   |   
شرطة البصرة تتنفي شائعات اعطاء لقاحات تحتوي على كورونا
   |   
تكدس النفايات في عدد من مناطق البصرة بسبب التخوف من فايروس"كورونا"
   |   
صحة البصرة تباشر بفحوصات الكشف عن كورونا داخل المحافظة ‏ بدلا عن بغداد
   |   
تواصل إيقاف التبادل التجاري البري مع إيران والكويت إلى إشعار آخر
   |   
 
 
 
 Ù„ا يتوفر نص بديل تلقائي.
 Ø±Ø¨Ù…ا تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
 
 
 

ابحث في الموقع

تابعونا على الفيسبوك

اعلانات


كتابة الأطباء بخط غير مفهوم؟

  مصر اليوم - دراسة تكشف عن أسباب كتابة الأطباء بخط غير مفهوم

 

هل سبق لك وأن حاولت فك الخط على وصفة طبية، من دون جدوى؟ هل تتساءل لماذا يكتب الأطباء بخط غير مفهوم؟، دراسة أميركية حديثة كشفت أن سوء خط الأطباء تسبب في كثير من الوفيات عبر العالم، لأن الصيدلي لا يفهم في كثير من الأحيان خط الطبيب المعالج. وبحسب منظمة الصحة العالمية فان خط يد الأطباء غير المفهوم في الوصفات العلاجية يتسبب بوفاة أكثر من 7000 شخص، واصابة اكثر من 1500000 شخص بإعراض خطيرة على مستوى العالم والسبب هو ان الصيدلي في بعض الاحيان لا يفهم الخط ويصف دواء مختلفا للمريض! في الجزائر مثلا استحدث أطباء وصيادلة صفحات على المنصات الاجتماعية تنشر فيها صورٌ لوصفات طبية قصد تفسيرها وتسهيل مهمة الصيدلي. وهناك عدة أسباب وراء الظاهرة يحصرها مختصون في نقاط أساسية، بينها ضيق الوقت، إذ يحاول الطبيب قدر استطاعته فحص أعداد كبيرة من المرضى وهو ما يجعله يكتب بعجالة. وبما أن الوصفة غير موجهة لعامة الناس، يعتقد الأطباء أن أول حرف أو حرفين من الكلمة تكفي ليفهمها الصيدلي دون غيره. لكن الأطباء، وفق تقارير، يضيفون مبررا آخر لسوء خطهم وهو ضيق المساحة المخصصة للكتابة. وشرعت بعض البلدان في اعتماد نظام إلكتروني في كتابة الوصفات الطبية، كما في معظم المراكز الطبية والمستشفيات في الولايات المتحدة. ورغم أن ذلك قد يكبح سرعة الطبيب وهو يحاول جهده فحص أكبر عدد من المرضى، خصوصا في مستشفيات الخدمة العمومية، إلا أن كثيرين من المرضى أبدوا استحسانا للأمر.

تواصل مع الجريدة عبر
رقم الهاتف
07801081264
الايميل
nadhempress@Gmail.com