الحكومة المحلية ورئاسة الوزراء تبحثان مع مسؤولي شركة نفط الجنوب ومصفى البصرة وشركة لوك اويل معوقات تصدير النفط وزيادة انتاج الغاز المصاحب لتشغيل المحطات الغازية واولوية تشغيل البصريين في الشركات النفطية

المجموعة: محليات
تم إنشاءه بتاريخ الخميس, 02 نيسان/أبريل 2015 14:17
نشر بتاريخ الخميس, 02 نيسان/أبريل 2015 14:17
الزيارات: 1150

جبا - خاص :

بحث النائب الاول لمحافظ البصرة المهندس ، محمد طاهر التميمي ، برفقة نائب رئيس الوزراء ، بهاء الاعرجي ، الذي يزور البصرة مع مسؤولي شركة نفط الجنوب ، ومصفى البصرة ، وشركة لوك اويل النفطية ، اهم المعوقات التي تؤثر على تصدير النفط ، وزيادة انتاج الغاز المصاحب لتشغيل المحطات الغازية".

وذكر بيان صحفي صادر عن مكتبه الاعلامي اليوم ، ان" النائب الأول للمحافظ ، محمد التميمي ، وبرفقة نائب رئيس الوزراء ، بهاء الاعرجي ، والنائب ، مازن المازني ، ومدير شركة نفط الجنوب ، زارو مقر شركة نفط الجنوب ، ومصفى البصرة الكائن في منطقة الرميلة ، وشركة لوك اويل في حقل غرب القرنة ، حيث تم بحث اهم المعوقات التي تؤثر على عمليات تصدير النفط ، وسعة خزنه ، بالاضافة الى الاستماع من المسؤولين الافكار والخطط التي تسهم في تنشيط وتنمية القطاع النفطي والغازي".

 

 

ولفت البيان نقلا عن المهندس التميمي ان" الاجتماع نوقش خلاله موضوع زيادة انتاج الغاز المصاحب لغرض تشغيل المحطات الغازية ، فضلا عن التطرق الى كيفية معالجة التلوثات التي تحصل جراء الاستخراجات النفطية". 
ونوه البيان الى تأكيد نائب رئيس الوزراء ، بهاء الاعرجي ، على ضرورة إعطاء الأولوية في تشغيل أبناء البصرة في الشركات النفطية".